الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
وزارة الطيران تنهى استعداداتها لموسم الحجناتشو: لقد اتخذت قرار ما سأفعله لمستقبلي.. والتتويج بدوري الأبطال...رونالدو: أتمنى وجود العدل خلال مباراة الهلال بنهائي كأس الملكالبلطي بـ 58 جنيهًا.. أسعار الأسماك والجمبري اليوم الثلاثاء 28...القبض على فتاة صدمت طالبا بسيارتها في الشرقيةضبط 39 كليو مخدرات و70 سلاحا ناريا في حملات أمنية...وزير الخارجية البريطاني: المشاهد من رفح الفلسطينية مؤلمة والتحقيق الإسرائيلي...جدول مواعيد قطارات تالجو وأسعار التذاكر على خط القاهرة-...
محافظات

الشباب والرياضة بالقليوبية تكرم 500 من حفظة القرآن الكريم بمركز شباب نامول

الشباب والرياضة بالقليوبية تكرم 500 من حفظة القرآن الكريم بمركز شباب نامول
الشباب والرياضة بالقليوبية تكرم 500 من حفظة القرآن الكريم بمركز شباب نامول

وسط حشد جماهيري كبير وبحضور لفيف من نواب القليوبية والشخصيات العامة، شهد الدكتور محمود الصبروط، وكيل وزارة الشباب والرياضة بالقليوبية، وبرفقته لفيف من نواب المحافظة حفل تكريم 500 من حفظة القرآن الكريم، الذى أقيم مساء الأحد بمركز شباب نامول التابع لإدارة شباب طوخ، ضمن فعاليات مبادرة "كان خُلقُه القرآنَ ﷺ " التي أطلقتها مديرية الشباب والرياضة بالقليوبية لتكريم حفظة القرآن الكريم خلال شهر رمضان المبارك داخل الهيئات الشبابية والرياضية على مستوى المحافظة.

جاء ذلك بحضور النائب والإعلامي أحمد بدوي، رئيس لجنة الاتصالات بمجلس النواب، النائب عزيز سابق عضو لجنة الاتصالات بمجلس النواب، النائب أسامة فتحي عبد الرحمن عضو مجلس النواب، الدكتور وليد فرماوي، وكيل المديرية للشباب، الدكتور محمد عبد المؤمن وكيل المديرية للرياضة، علاء الجزار مدير إدارة شباب طوخ، هاني محمد علي، رئيس مجلس إدارة مركز شباب نامول، وسط حشود كبيرة من الأعضاء والأسر يصل إلى 5000 مشارك من الشخصيات العامة وأهالي وأعيان ورموز القرية وأعضاء المركز وأولياء الأمور.

وأعرب الدكتور محمود الصبروط عن سعادته، موجهًا الشكر لإدارة المركز وأولياء الأمور، مشيرًا إلى أن تكريم حفظة القرآن الكريم، يأتي ضمن مبادرة "كان خلقه القرآن" التي لاقت نجاحًا كبيرًا داخل مراكز شباب القليوبية ويتم تنفيذها بهدف تكريم حفظة القرآن الكريم وحث النشء والشباب على حفظ وفهم وتدبر معانى القرآن الكريم، والتأسي بأخلاق النبي الكريم رسول الإنسانية، وتأتى المبادرة وفقًا لتوجيهات الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، بتكثيف البرامج والأنشطة لتفعيل وتعظيم دور مراكز الشباب في بناء الشخصية المصرية وإعادة تشكيل الوعي لدى النشء والشباب بما يتواكب مع طموحات ورؤية الدولة المصرية نحو المستقبل.

وأضاف "الصبروط"، أن مبادرة كان خُلقُه القرآنَ ﷺ تأتي ضمن سلسلة كبيرة من المبادرات الشبابية والمجتمعية والدينية التي أطلقتها مديرية الشباب والرياضة بالقليوبية خلال الآونة الأخيرة ومنها مبادرة تجلى مولد الهادي احتفالًا بالمولد النبوي الشريف، ومبادرة سدرة المنتهى احتفالًا بذكرى الإسراء والمعراج، مبادرة الأقصى بين الماضي والحاضر احتفالًا بذكرى النصف من شهر شعبان وتحويل القبلة، مبادرة أمي تاجي احتفالًا بعيد الأم وأخيرًا مبادرة كان خُلقُه القرآنَ ﷺ لتكريم حفظة القرآن الكريم داخل مراكز الشباب.

يذكر أن الحفل الكريم تضمن فقرات انشاد ديني وابتهالات وتلاوة القرآن الكريم بمشاركة أعضاء المركز الفائزين والمتميزين في الأنشطة، واختتم الحفل بتكريم 500 من حفظة القرآن الكريم أعضاء مركز شباب نامول، وتأتي تلك الأنشطة تحت رعاية الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، اللواء عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية، وتوجيهات الدكتور محمود الصبروط وكيل وزارة الشباب والرياضة بالقليوبية.

الشباب والرياضة بالقليوبية حفظة القرآن الكريم

محافظات