الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
الزمالك يستأنف تدريباته اليوم دون راحة استعدادًا لمواجهة الداخليةالإسكان تتابع تنفيذ 90 ألف وحدة سكن كل...طريقة الاستعلام عن مخالفات المرور 2024موعد مباراة الأهلي والألومنيوم فى كاس مصر والقناة الناقلةسعر القصدير في السوق اليوم الجمعة 19 يوليو 2024تشغيل قطارات نوم ومكيفة إلى الإسكندرية ومرسي مطروحنهى العمروسي: الحجاب أجندة وليس فرضاميرفت أمين تتعاقد على بطولة مسلسل جديد من 15 حلقة...شروط إضافة المواليد الجدد على بطاقة التموينالثانوية العامة 2024| توزيع درجات امتحان الديناميكاعشيق مراتي».. مسن يحتجز محاسبا بعد ضبطه مع زوجته بحدائق...رسميا، دورتموند يضم المهاجم الغيني سيرهو جيراسي
سياسة

السفير الروسي: نقدم دعمنا لمصر خلال رئاسة البريكس هذا العام.. ونشكرها على إجلاء مواطنينا من غزة

السفير الروسي بالقاهرة جيورجي بوريسينكو
السفير الروسي بالقاهرة جيورجي بوريسينكو

قال السفير الروسي بالقاهرة جيورجي بوريسينكو، أيها الأصدقاء المصريون الأعزاء والزملاء في السلك الدبلوماسي، شكرا جزيلا على تشريفنا بحضوركم لحفلة الاستقبال بمناسبة العيد الوطني الروسي، ورغم أن تأريخ روسيا ليس طويلا مثل تأريخ مصر، فإن بلدنا وجد نفسه أيضا في صدارة الأحداث ذات أهمية كبيرة للبشرية كلها، هذه هي المرحلة التي نمر بها الآن.

وأضاف السفير الروسي في كلمته خلال حفلة الاستقبال بمناسبة يوم روسيا بالسفارة الروسية: يتحرك العالم إلى النظام المتعدد الأقطاب، لكن الدول الغربية على مدى قرون السيطرة الاستعمارية اعتادت على الوضع التفضيلي وتخاف من فقدانه، لهذا السبب تحاول الدول الغربية الحفاظ على الهيمنة العالمية بكل الوسائل، ونظرا إلى أن روسيا لا تنوي الخضوع لأحد، تهدد الدول الغربية برئاسة الولايات المتحدة الحاق الهزيمة الاستراتيجية بنا وتدميرنا بواسطة ضغط العقوبات والعدوان العسكري المباشر بشكل عام.

وأضاف: بطبيعة الحال، فإننا نواجه الصعوبات الاقتصادية، لكننا نتغلب عليها ونتطور بثبات، على الرغم من أكثر من 16 الفا من العقوبات المفروضة على روسيا من قبل الدول الغربية، أصبح اقتصادنا أكبر اقتصاد في أوروبا وفقا لتعادل القوة الشرائية واحتل المرتبة الرابعة عالميا، تتفوق موسكو على عواصم الدول الغربية فيما يتعلق بمستوى تنمية البنية التحتية والتطوير التكنولوجي، وتعارض روسيا حلف الناتو كله وله الترسانة العسكرية الضخمة، لكن جيشنا يصبح أقوى وشعبنا يصبح أكثر توحدا، وأكدت ذلك الانتخابات الرئيسية في شهر مارس الماضي عندما حصل الرئيس فلاديمير بوتين على أكثر من 87 بالمئة من الأصوات للناخبين.

السفير الروسي بالقاهرة جيورجي بوريسينكو

وأردف السفير: كان الروس يختبرون بشكل مباشر استخفاف حجج الدول الغربية حول ديمقراطية وحقوق الانسان التي في الوقت نفسه كانت تنظم الهجمات الإرهابية الدموية وعمليات القصف الوحشي للمدن الروسية بالصواريخ والقذائف الأمريكية والبريطانية والفرنسية والتابعة للدول الأخرى، ولم تترك هذه الهجومات المهلكة أي شك في ضرورة بدء العملية العسكرية الخاصة بهدف نزع سلاح واستئصال النازية في أوكرانيا وهي أراضي روسية تاريخية التي حولتها الدول الغربية الى قاعدة عسكرية ضد روسيا، إننا مصممون على تحرير أراضينا المحتلة بالقوات الأوكرانية القومية والغزاة من حلف الناتو والتخلص من العدو الموجود على الحدود الروسية.

السفير الروسي بالقاهرة جيورجي بوريسينكو

وأكد السفير الروسي: أظهرت الأحداث المأساوية في قطاع غزة الوجه الحقيقي لدول المعسكر الغربي، وهناك منذ أكتوبر الماضي وبدعم الولايات المتحدة، التي تعمل على تسليح إسرائيل وتساعد لها على الساحة الدولية، قُتل بلا رحمة عشرات الآلاف من النساء والأطفال الفلسطينيين، إن هذه الضحايا هي نتيجة للهيمنة الأمريكية، ولقد سئمت أغلب دول العالم من النفاق والضغوط الغربية، أنها، مثل روسيا، تسعى إلى إنشاء نظام العلاقات الدولية أكثر توازنا وعدالةً، ويتجلي ذلك، على وجه الخصوص، في تعزيز مكانة مجموعة البريكس، التي تعد نموذجا أوليا للتفاعل البناء بين أقطاب النفوذ الجديدة، وإن أعضاءها على استعداد للتعاون مع الجميع، بما في ذلك الدول الغربية، ولكن على قدم المساواة.

العلاقات المصرية الروسية

وأختتم: نحن سعداء للغاية بانضمام جمهورية مصر العربية الى مجموعة البريكس، وتقدم روسيا بالارتياح، بصفتها رئيسة هذه المجموعة في هذا العام، المساعدة للقاهرة من أجل مشاركتها الواسعة في الأنشطة المشتركة، وبالإضافة إلى ذلك تتطور الصلات الثنائية بين روسيا ومصر، وإننا نشكر مصر على مساعدتها الكبيرة في إجلاء المواطنين الروس من قطاع غزة، وفي أوائل العام الجاري أطلق الرئيس فلاديمير بوتين والرئيس عبد الفتاح السيسي عملية بناء المفاعل النووي الرابع لمحطة الضبعة النووية التي تبنيها هنا هيئة الدولة للطاقة النووية" روسأتوم، وتزود روسيا المصريين بالقمح والمنتجات الهامة الأخرى دون الانقطاع، في الوقت نفسه يزور مصر ملايين السياح الروس للتمتع بالبحر الدافئ والشمس المشرقة بالإضافة إلى الأثار التاريخية غير المسبوقة والضيافة المصرية المشهورة، وبمناسبة العيد الوطني الروسي أتمنى لشركائنا في مصر والدول الأخرى النجاحات في جميع المساعي والرفاهية، وأنا على يقين من أننا سنتغلب على كل المشاكل بالجهود المشتركة وسنجعل الحياة على كوكب الأرض أفضل.

جيورجي بوريسينكو السفير الروسي مصر العيد الوطني الروسي روسيا موسكو السفارة الروسية

سياسة