الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
10 فوائد للبان الدكرعمل خلطة الفيجيتار فى المنزلبعد ظهورها في نيجيريا.. تعرف على أعراض الإصابة بالحمى الصفراءخطوات تُسهل عليكٍ تنظيف المنزل في وقت قصيرطريقة عمل بابا غنوج الشاميمحافظ أسيوط يتفقد أعمال تقليم الأشجار ورفع المخلفات والإشغالاتمراكز يجيد يوسف أيمن صفقة الأهلي الجديدة اللعب فيهابعد إعلان اعتزالها الإسكواش.. تعرف على أرقام وألقاب نور الطيبمسار إجباري يحيي حفلًا غنائيًا بساقية الصاوي.. الليلةبرلمانى: الحكومة الجديدة بدأت عملها من الشارعثعبان يتلوى ليحطم أرواح ضحاياه.. مرافعة النيابة في قضية ...مايسة عطوة: الحكومة تعرف قيمة المرأة المصرية
حوادث

النيابة العامة تذيع مرافعتها فى قضية مقتل طفل مركز الستامونى بالدقهلية

محكمة
محكمة

أذاعت النيابة العامة منذ قليل عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك مرافعة ممثل النيابة العامة فى قضية خطف طفل بمركز الستامونى بالدقهلية وقتله بعد تقييده وإلقائه فى المياه.

والقضية صادر فيها حكم من محكمة جنايات المنصورة بإعدام اثنين من المتهمين والسجن المؤبد للمتهمة الثالثة.

وجاء فى قرار إحالة المتهمين لمحكمة جنايات المنصورة، أن النيابة العامة تتهم كلا من: "علاء" 29 سنة، طالب بكلية الحقوق، مقيم بقرية الشوامى مركز الستاموني، و"السيد" 50 سنة، مقيم بقرية الشوامى مركز الستاموني، و"رنا" 37 سنة، ربة منزل، مقيمة بعزبة الزينى مركز بلقاس، لأنهم فى يوم 28 أكتوبر الماضى، بدائرة مركز الستاموني- محافظة الدقهلية، المتهمان الأول والثانى قتلا المجنى عليه الطفل يوسف أحمد فتحى عمدًا مع سبق الإصرار، بأن اتفقت إرادتهما ورسما مخططًا إجراميًا لخطف المجنى عليه واحتجازه فى حانوت المتهم الثاني، وخشية افتضاح أمرهما، عقدا العزم وبيتا النية على إزهاق روحه، وأعدا لهذا الغرض أدوات حجر أسمنتي- حبل وشدا وثاقه، وكمما فاهه، واقتاداه عنوة داخل سيارة شقيق المتهم الثانى إلى مكان مصرعه، وشدا وثاقه بحجر أسمنتي، وألقياه فى مجرى مائى حيًا، قاصدين من ذلك إزهاق روحه، فحدثت وفاته على النحو المبين بتقرير الصفة التشريحية.

وتقدمت تلك الجناية واقترنت بها جناية أخرى، وهى أنهما فى ذات الزمان والمكان آنفى البيان، خطفا وأخرى المتهمة الثالثة بالتحايل والإكراه المجنى عليه الطفل "يوسف أحمد فتحى أبوزيد"، بأن تم استدراجه إلى حانوت المتهم الثاني، بزعم من المتهم الأول، لمساعدته فى رفع بعض الأغراض، وما أن أقصوه عن أعين المارة، حتى وثقوا أوصاله وكمموا فاهه درءًا لاستغاثته وإمعانًا فى شل مقاومته، وأعطوه عقاقير مهدئة للتأثير على وعيه وإدراكه، وتمكنوا بذلك من إتمام مخططهم الإجرامي، ونالوا مأربهم على النحو المبين بالتحقيقات.

نيابة العامة ممثل النيابة العامة خطف طفل بمركز الستامونى بالدقهلية محكمة جنايات المنصورة

حوادث