الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
حالة الطقس اليوم الثلاثاء 27 - 02 - 2024 في...قبل العيد الكبير.. وزير التعليم يعلن مواعيد امتحانات الثانوية العامةبيلينجهام في الصدارة.. ترتيب هدافي الدوري الإسباني بعد نهاية مباريات...آيفون جبار.. سعر Iphone 14 Pro Max في السعوديةضبط مركز تعبئة سكر بالبحيرة لتصرفة في 230طن بالسوق السوداءتركي آل الشيخ يعلن مفاجآت جديدة بنهائي كأس مصر وظهور...دعاء دخول رمضان.. «المفتي» يوضح ماذا قال النبي عند رؤية...حركة فتح: حق تقرير المصير للشعب الفلسطيني هو حق مشروع...عاجل - صفقة تبادل الأسرى.. إفراج الاحتلال عن 400 أسير...الرئيس الفرنسي: سكان غزة بحاجة إلى مساعدات إنسانية كبيرةاستعد لقوة الصحة: عصائر طبيعية لتعزيز المناعةمصرع أربعيني سقطت عليه واجهة منزله بـ مدينة المنيا الجديدة
عالمي

خبير في الشؤون الإسرائيلية: نتنياهو أسير للقوى اليمينية في إسرائيل

نتنياهو
نتنياهو

أكد أحمد محاميد، الخبير في الشؤون الإسرائيلية، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الوقت الحالي أسير للقوى اليمينية في إسرائيل المتمثلة في كل من وزير المالية الإسرائيلية اليميني المتطرف بتسلئيل سموتريش، وزير المالية الإسرائيلية، ووزير الأمن القومي اليميني المتطرف إيتمار بن غفير.

وأضاف محاميد، اليوم الأربعاء، خلال مداخلة له عبر قناة “القاهرة الإخبارية”، أن نتنياهو اليوم هو أسير لحكومة ائتلافية ضيقة تؤثر عليها بشكل كبير قائمة سموتريش وإيتمار بن جفير، وبالرغم من وجود قائمة بيني جانتس، وهي قائمة المعسكر العام التي دخلت في أعقاب الحرب في حكومة الطوارئ هذه.

وأوضح أن نتنياهو يعلم اليوم أنه للخروج من هذه الحرب عليه تحرير المخطوفين، هذه هي صورة النصر الوحيدة، وحتى يتم تحريرهم عليه أن يدفع ثمنا باهظا، وهذه النقطة الأساسية.

وأشار، إلى أن الحكومة الإسرائيلية تعي أن شرط تحرير المحتجزين الإسرائيليين هي أن تدفع إسرائيل ثمنا باهظا للغاية، هذا الثمن الباهظ لن يقبله بن جفير وسموتريش، وبالتالي يعلم نتنياهو أنه في هذه الحالة، سيزعزع هذا الأمر حكومته، وسيخرجان من الحكومة لكسب اليمنيين لصالحهما.

وأكد، أن حضور مصر وقطر والولايات المتحدة في قمة باريس جاء لبناء مخطط وإطار عام لإنهاء هذا الصراع على المدى القريب، وحل الأزمة والحرب والأسرى من الجهتين، بجانب الأفق السياسي المتضمن من سيحكم غزة ومصيرها من حيث الإعمار.

 

إسرائيل المحتجزين قمة باريس

عالمي