الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
بايدن: إذا صعدت إيران هجومها على إسرائيل فلن نقف مكتوفي...العاهل البحرينى: ندعم الجهود المصرية لوقف التصعيد وإقرار السلام بالمنطقةجوميز يتفادى إرهاق اللاعبين قبل مواجهة دريمز الغاني في الكونفدراليةعاجل.. الرئيس السيسي يدعو إلى وقف إطلاق النار في غزةروجينا تدافع عن ابنتيها: عملهما بالفن طبيعي.. وهما الأحق بالتمثيلأسعار العملات اليوم الأربعاء.. تذبذب طفيف بالبنوكحبس عاطلين تخصصا في سرقة الدراجات النارية بالدقهليةأردوغان يكشف حقيقة بيع تركيا معدات عسكرية إلى إسرائيلالرئاسة الفلسطينية تستنكر تصريحات مندوبة واشنطن بالأمم المتحدة حول العضوية...إسماعيل هنية يزور تركيا للقاء أردوغان نهاية الأسبوع الجاريالأوقاف تعلن موضوعات خطب الجمعة لشهر مايو المقبلالجيش الإسرائيلي يستعد لدخول رفح
مقالات

الطيران المدنى.. ماذا بعد؟

الرأي العام

أشعر بالسعادة الغامرة كلما شاهدت وسمعت ورأيت إنجازات الطيـران المدنى المصرى عبر قنوات التلفاز كأحد أهم إنجازات الدولة المصرية فى الجمهورية الجديدة مصر ٢٠٣٠.. كما أشعر بالفخر بالإشادات الدولية من كافة المنظمات الدولية والعالمية لكافة أنشطة الطيران بكافة شركاته وهيئاته وانشطته وكان آخرها إشادة المجلس العالمى للمطارات خلال انعقاد مؤتمره ومعرضه الـ٧١ لإقليم «إفريقيا Cairo 2024» والذى أقيم بالقاهرة هذا العام وما تم من إنجازات بالمطارات المصرية من طفرة فى التنمية والتطوير المستمر وتحسين الخدمات المقدمة للمسافرين عبر تلك المطارات.. وهو ما يعد إشادة عالمية بجهود جميع العاملين بالقطاع من أعلى قيادة وهو وزير الطيران إلى مختلف العاملين بكافة أنشطة الطيران.. وكنت أتعجب كثيرًا من المطالبة باعطاء إدارة تلك المطارات لشركات خاصة مما يعنى إهدارًا لجهود سنوات طويلة من الجهد والعزيمة والإصرار لجميع العاملين بالطيران على تخطى العقبات والتحديات التى شهدها القطاع منذ أحداث ٢٥ يناير ٢٠١١ مرورًا بالعام الأسود لحكم الجماعة الإرهابية ٢٠١٢... وسقوط الطائرة الروسية بسيناء ٢٠١٥ وطائرة باريس ٢٠١٧ وأزمة فيروس كورونا ٢٠٢٠ والحرب الروسية الأوكرانية ٢٠٢١.. واحداث غزة ٢٠٢٣ . كل تلك التحديات عبرها العاملون بالطيران بنجاح شهد به الجميع وعلى رأسهم دكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء الذى أكد فى أكثر من تصريح له بأن الطيران المدنى رافد مهم للاقتصاد الوطنى.. كما يعتبر واحدًا من المحاور الرئيسية فى إنجاح خطط التنمية الاقتصادية ويسهم فى تنشيط الحركة السياحية وتنمية التجارة ودعم الاقتصاد القومى.. وأكد خلال لقائه بوزير الطيران الفريق محمد عباس أهمية استمرار العمل وبذل كل الجهود الممكنة من أجل تقديم برامج تحفيزية فى قطاع الطيران، باعتباره واحدًا من المحاور الرئيسية لإنجاح مخطط الوصول إلى 30 مليون سائح وجذب مزيد من الحركة الجوية والسياحية للمقاصد السياحية المصرية بما يسهم فى دعم الاقتصاد الوطنى ويواكب رؤية الدولة المصرية 2030 وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.. كما يشهد على نجاح الإدارة بتلك الـمطارات أعمال التطوير التى تتم بالمليارات وجميعها من أرباح وحصاد نجاح الإدارة السابقة والحالية بتلك الـمطارات.
<< يا سادة.. إن تكلفة إنشاء مطار واحد تتكلف المليارات مقارنة بأى نشاط آخر، فوفقًا لتصريحات الطيار أحمد منصور رئيس المصرية للمطارات «خلال جولة تفقدية نظمتها وزارة الطيران لمحررى الطيران بمطار سفنكس».. أن التكلفة الإنشائية لتطوير مطار سفنكس تخطت 2 مليار جنيه، مؤكدًا أن تكلفة خط المياه فقط داخل مطار سفنكس بلغ حوالى 45 مليون جنيه..التكلفة الإنشائية لأعمال التطوير وليس الإنشاء نفسه، حيث إن مطار سفنكس هو واحد من بين خمس مطارات أهداها الرئيس السيسى والقوات المسلحة للطيران المدنى.. وتكلفة كل تلك الإنشاءات تسدد بالكامل من أرباح وحصاد نجاح الإدارة بتلك الـمطارات حتى يومنا هذا.. أما الخدمات المقدمة فهى فى تطور مستمر يشهد به المخلصون المحبون لهذا الوطن وليس المتربصون الكارهون لأى نجاح أو إنجاز.
<< يا سادة.. لا يستطيع أحد أن ينكر أن الطيران المدنى والمطارات المصرية شهدا نهضة شاملة وحقق القطاع إنجازات على المستوى الدولى والإقليمى والأفريقى.. الطيران المدنى شجرة وراقة تضرب بجذورها فى أعماق الزمن يتولى رعايتها جيل بعد جيل. لتتطلع أغصانها إلى آفاق مستقبل مشرق صرح يفخر به المصريون كأحد أعرق القطاعات فى منطقتنا العربية والعالم وللوصول لمستوى خدمة راق ومشرف يليق بمكانة مصر عربيًا وأفريقيًا وعالميًا التى تتوسط قارات العالم.. لا تتوانى المطارات المصرية وميناء القاهرة الجوى والشركة الوطنية مصر للطيران فى العمل الجاد على تقديم أفضل الخدمات لجميع مرتاديها من خلال التطوير والتحديث المتواصل، واستخدام أحدث الأساليب التكنولوجية فى التشغيل، وابتكار الحلول لمواكبة التطورات المستمرة فى مجال الطيران المدنى على مستوى العالم.. يأتى ذلك فى ضوء المتابعة المستمرة لوزير الطيران الفريق محمد عباس والجهد المتواصل لكل من المهندس محمد سعيد رئيس القابضة للمطارات والملاحة الجوية والمهندس يحيى زكريا رئيس القابضة لمصر للطيران والمحاسب مجدى إسحق، رئيس ميناء القاهرة الجوى واللواء طيار أحمد منصور رئيس المصرية للمطارات والملاح إيهاب محيى الدين رئيس الشركة الوطنية لخدمات الملاحة الجوية.. ورؤساء الشركات التابعة لمصر للطيران والهيئات الـمختلفة.
وفى إطار منظومة عمل على مستوى عال من الدقة والتنظيم وجهد وإخلاص وتفان من العاملين أثمرت العديد من الإنجازات.. «شهادات جودة واعتماد صحى والكثير والكثير حصدتها المطارات المصرية والشركة الوطنية مصر للطيران والهيئات التابعة على أيادى رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه من البذل والعطاء».
<< يا سادة.. أما ما أعلنه الفريق محمد عباس حلمى وزير الطيران عن إن مصر ستعلن قريبًا عن مزايدة عالمية لإدارة وتشغيل المطارات المصرية، مشيرًا إلى أن الطرح سيتضمن كل المطارات بما فى ذلك مطار القاهرة الدولى.. فقد أعلن عن طرح وليس بيعًا وليس إعطاء الإدارة بالكامل للقطاع الخاص، وإنما يعنى أننا نبحث عن الأفضل والأحسن والأقدر ماليًا ليضيف لتلك الجهود وتلك الإنجازات إضافة أكثر عالمية تفوق تلك المطارات التى يقاروننا بها مثل مطار هيثرو بلندن الذى يتفوق عليه مطار القاهرة مئات المرات فمطار هيثرو بلندن يعلم القاصى والدانى مدى التكدس هناك وتخلف الحقائب.. ولكن الفرق بين مطار القاهرة ومطار هيثرو ان الاخير ليس هناك من يتربص به بالداخل والخارج وليس هناك من يشوه صورته مثلما يحدث مع مطار القاهرة والمطارات المصرية من الكارهين للوطن بالداخل والخارج.
<< يا سادة.. ليس معنى أننا نعطى التشغيل للقطاع الخاص أننا نعلن بيع مطاراتنا أو فشل الإدارة الحالية لتلك الـمطارات، ولكنها تعنى السعى المصرى الدءوب لتقديم أفضل الخدمات للمسافرين والاستفادة من التجارب الخارجية الناجحة فى هذا الشأن والدليل على ذلك هو حضور كافة القائمين على إدارة المطارات المصرية اجتماع رئيس الوزراء لبحث هذا الشأن وهو أيضًا ما أكد عليه المتحدث الرسمى لمجلس الوزراء عندما قال إن تدخل القطاع الخاص سيكون بالإدارة والتشغيل وليس بيع المطارات.. وأن الهدف هو تحسين الخدمة للمسافرين باختيار استشارى دولى لوضع خطة متكاملة لطرح المطارات، وسيتم اختيار أفضل العروض وستعلن الحكومة كل المعلومات فى حينها.. مشيرًا إلى أن استراتيجية تطوير المطارات ترتكز على الاستغلال الأمثل للبنية التحتية وتحسين الكفاءة التشغيلية، وتحسين تجربة المسافر مع العمل على زيادة الإيرادات، وتعزيز الاستدامة والتحول الرقمى، بجانب تطوير قدرات الكفاءة الإدارية للعنصر البشرى، من خلال الاستعانة بالخبرات العالمية فى هذا الشأن.
<< يا سادة.... إن دولة بحجم مصر لديها 10 ملايين مواطن خارج الحدود لا بد لها من شركة وطنية قوية تساعد الدولة فى الحفاظ على أرواح مواطنيها خارج الحدود، ومطار بحجم مطار القاهرة لن يكون مطارًا محوريًا إلا بوجود شركة وطنية قوية تقوم بإدارة الحركة وتنسيقها بما يجعل مطار القاهرة نقطة جاذبة للركاب العابرين.. فتحية لجميع العاملين وكل الساعين لاستكمال مسيرة البناء والبنية التحتية التى بدأها وزراء الطيران السابقون والقيادات السابقة وهى ثقة غالية من القيادة السياسية للمخلصين الذين يقدمون كل يوم للوطن عطاءً لا ينضب فى ظل ظروف غاية فى الصعوبة والتحدى.
<< يا سادة.. من هنا كان السؤال وماذا بعد إعطاء الإدارة والتشغيل لإدارة خاصة أو أجنبية فيما يخص العمالة بتلك الـمطارات؟؟ والجواب إن الدولة والقطاع الذى حافظ على جميع العاملين به أثناء أزمة فيروس كورونا ولم يفرط فى عامل واحد قط ولم يستغن عن أولاده واستدان من خزانة الدولة المليارات من أجل سداد رواتب العاملين وكذلك الديون المستحقة عليه.. واستطاع أن يرد للدولة ما استدانه بجهود أبنائه العاملين وبوفاء المخلصين من قياداته سواءً فى المطارات المصرية أو الشركة الوطنية مصر للطيران لقادر على الحفاظ على تلك العمالة وحفظ كل حقوقها فى حال إعطاء الإدارة والتشغيل لإدارة خاصة أو حتى إدارة أجنبية.
<< همسة طائرة.. تحية إلى كل الشرفاء والمخلصين بالطيران المدنى وشكرًا من القلب.. لكل قيادة رسمت على خريطة مصر مطارًا دوليًا هو درة المطارات.. وتحية لكل عامل بذل عرقه من أجل رفعة قطاعه...تحية لدماء الشهداء من الجيش والشرطة.. تحية لزملائى بالطيران المدنى فى كل موقع عمل ودائمًا وأبدًا يظل قطاع الطيران المدنى درة القطاعات المصرية، فشكرًا من القلب للجميع قيادات وعاملين.. وسيظل الطيران المدنى المصرى قاطرة للتنمية المستدامة بجهود أبنائه المخلصين حتى وإن أدارته وشغلته إدارة خاصة.

همسة طائرة الطيران المدنى ماذا بعد عبدالخالق خليفة إنجازات الطيـران المدنى المصرى إنجازات الدولة المصرية الحرب الروسية الأوكرانية

مقالات