الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
القومي للسينما يحيي ذكرى ثورة 23 يوليو الأربعاء المقبلالقبض على مخترق هواتف السيدات وابتزازهن في المنوفيةأستاذ باطنة يشيد بإنجازات الدولة بالمنظومة الصحية (فيديو)مقتل 110 أشخاص خلال مواجهات عنيفة بين الأمن والمتظاهرين في...فصائل فلسطينية: قصفنا تمركزات جيش الاحتلال فى محور نتساريم بقذائف...اتحاد الكرة: الشركة التي اتفقت مع نادي كاظمة ليست مُعتمدة.....5 مصابين في انقلاب سيارة على الطريق الدائري بالوراقبرلماني: عمل المؤسسات تحت مظلة الأزهر ضربة البداية لتجديد الخطاب...تباين أراء طلاب علمي رياضة بامتحان الديناميكا في...صناع مسلسل تيتا زوزو يرفعون شعار فركش...تشييع جنازة شخصين من أسيوط سقطا داخل بئر بدولة ليبياإعلام إسرائيلى: جالانت يفكر فى إعلان موافقته على...
حوادث

اتخلصت منه بسبب أبوه، أم تلقي بابنها المعاق في نهر تماسيح (فيديو)

تمساح
تمساح

ألقت أم ابنها المعوق البالغ من العمر ست سنوات في نهر مليء بـ التماسيح ، حيث هاجمته الزواحف حتى الموت، وعادت لاحقا لتلقي باللوم على زوجها، مدعية أنه دفعها إلى هذا الفعل.

وذكرت صحيفة "تايمز أوف إنديا" أن سافيتري كومار، 32 عامًا، من أوتارا كانادا، وهي منطقة في ولاية كارناتاكا غرب الهند، دخلت في جدال حاد مع والد الصبي، رافي كومار، 27 عامًا، الذي أمرها مرارًا وتكرارًا بـ "رمي الطفل" فينود، الذي ولد أصم وأبكم بعيدًا

وعندما تشاجر الوالدان، اللذان لديهما أيضًا ابن يبلغ من العمر عامين، بشأن ابنهما الأكبر مرة أخرى، شعرت سافيتري "بالحزن" واصطحبت ابنها بعيدا وألقت به في قناة نفايات تتدفق إلى نهر كالي، المليء بالتماسيح.

وبحسب وسائل الإعلام المحلية، قالت للشرطة: "زوجي هو المسؤول". وكان يظل يقول لي دع الولد يموت، وإن كل ما يفعله هو الأكل... أود أن أقول إذا استمر زوجي في قول ذلك، فكم من التعذيب يمكن أن يتحمله ابني؟ أين سأذهب لأشارك ألمي؟".

واتصل الجيران الذين شهدوا ذلك بالشرطة، التي نشرت غواصين للبحث عن الصبي في المياه، لكن من دون جدوى، حيث أعاق الظلام عملياتهم. وعادوا صباح الأحد وعثروا على جثة الطفل وعليها علامات عض في كل مكان.

وأصيب الصبي بجروح خطيرة وفقد يده، وهو ما يشير ضابط شرطة إلى أن الصبي قد تعرض للموت على يد تمساح واحد أو أكثر.

وقد صدر أمر بتشريح الجثة لتحديد سبب وفاة الطفل البالغ من العمر ست سنوات.

وللزوجين أيضًا ابن آخر يبلغ من العمر عامين، ويقال إنهما يتشاجران كثيرًا حول إعاقة ابنهم الأكبر في النطق.

وفتح الضباط تحقيقا في الحادث. وقال ضابط شرطة لوسائل الإعلام المحلية إنها قضية "قتل"، وإنه تم القبض على الزوج والزوجة.

 

التماسيح ولاية كارناتاكا الهند نهر كالي

حوادث