الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
ضبط 14 طن دقيق مدعم قبل بيعها في السوق السوداءالألعاب المائية تجذب أنظار السياح على شواطئ الغردقةالبرلمان يعلن استقالة النائبة عبلة الألفيسليم: أزمة الأسمدة متكررة وحلها في زيادة الإنتاج مقابل التصديرإعادة تشغيل محطة الصرف الصحي الرئيسية بالعريشبرتوكول تعاون بين جودة التعليم وقطاع التدريب بوزارة الداخليةالسيسي يتابع جهود الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس”خريجي الأزهر” تكرم مجلس إدارة المنظمة السابقمحافظ الإسماعيلية يتفقد مناطق الحرفي، نادي المنتزهوزير التعليم العالي يؤكد التزام الجامعات الراسخ بتعزيز التنمية المستدامةرئيس شعبة المستوردين: الشراكة بين القطاع العام والخاص البديل الأفضل...الاتصالات تميكن خدمات وزارة الأوقاف لتمكينها من إدارة أملاكها
سياحة

متحف آثار الوادي الجديد يحتفل بعيد الأضحى على طريقته الخاصة (فيديو)

متحف آثار الوادي الجديد
متحف آثار الوادي الجديد

نظم متحف آثار الوادي الجديد، احتفال وورشة عمل خاصة لأطفال المدارس وأطفال مركز الدكتور حسن حلمي لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة، بمناسبة قرب عيد الأضحى المبارك.

وقال طارق القلعي مدير عام متحف آثار الوادي الجديد، في حديثه لكاميرا «ڤيتو»، إن الأعياد ومظاهر الاحتفال كانت تُسجل عادة داخل المعابد المصرية في صالات الاحتفالات، أو تكتب على ورق البردي، وكانت توضع في مكتبة المعبد «بر عنخ» مثل قوائم الأعياد المسجلة في المعابد أو تسجل أيضًا في النقوش واللوحات الجنائزية.

وأشار القلعي، إلي أن ورشة العمل تهدف إلى تعريف النشء فى المرحلة العمرية المستهدفة بالمضمون الدينى لعيد الأضحى، وأهمية هذا العيد عند الأمة الإسلامية، كما يؤكد للأطفال من خلال الورشة أن العيد مظهر من مظاهر الدين، وشعيرة من شعائره المعظمة التى تنطوى على حكم عظيمة، ومعان جليلة، وأسرار بديعة لا تعرفها الأمم فى شتى أعيادها.

ولفت مدير عام متحف آثار الوادي الجديد، في حديثه لكاميرا «ڤيتو»، إلي رمزية الكبش لما لها أهمية كبيرة جدًا وتوضح اختلاف العقيدة المصرية القديمة عبر العصور، حيث يرمز الكبش في الثقافة المصرية القديمة إلى الخصوبة، وكان أبناء طيبة يحتلفون بعد انتهاء موسم الحصاد بعيد إله مدينتهم "آمون"، حيث يخرج الكهنة بتمثال الإله من معبد الكرنك في زيارة خاصة لنسائه في معبد الأقصر، حيث يقضي هناك أحد عشر يوما.

وأكد القلعي، علاقة الكباش بالمصري القديم، كاشفً أن المصري القديم عرف نوعين من الكباش، للعبادة وللأكل.

وأضاف إن المصري القديم كان يشتهى أكل لحوم الكباش، ولكنه لم يقدم "الضأن" كقرابين للألهه، وربما كان ينظر له بأنه طعام محرم، ولكنه أستخدمها فى تحقيق أغراضه فى مجال الزراعة، كما اعتبرها في كثير من الأحيان حيوانات مقدسة، ويعود أول خروف محنط تم العثور عليه، لعصر الأسرة الأولى.

وأضاف مدير متحف آثار الوادي الجديد، أن الفلاح المصرى القديم استخدم الأغنام كعنصر مساعد له فى عملية بذر الحبوب بالأرض بعد الفيضان فكان يمرر قطعان من الماشية على البذور لكى تدوس بأقدامها البذور وتغرزها تحت التربة الخصبة وتخفيها عن أعين الطيور فلا تلتقطها قبل الإنبات، ويعتقد أنه كان يستخدمها بالأجران لفصل القشر عن الحبوب.

 

سياحه

سياحة