الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
صحة غزة: استشهاد 15 طفلا بسبب سوء التغذية والجفاف في...حظك اليوم.. توقعات برج الحوت الإثنين 4 مارس 2024حزب الله اللبناني يلعن استهداف قوة إسرائيلية أثناء محاولتها التسلل...موعد قرعة دور ربع نهائى دورى أبطال أفريقيا 2023-2024 والأندية...هتوصل لـ80 جنيه .. عاجل من الشعبة بشأن...برج العقرب.. حظك اليوم الإثنين 4 مارس: تتمتع بحيوية...قوات الاحتلال الإسرائيلي تعرقل عمل طواقم الإسعاف خلال اقتحام مدينة...رئيس مودرن فيوتشر: أتمنى مواجهة الزمالك في نهائي الكونفدراليةأطفال بستان الإبداع يزورن مدينتي دمياط ورأس البرإسبانيا وعمان ورومانيا والأردن.. نجوم الليلة الأولى من عروض ...إعلام عبري: استقالات واسعة لضباط في جيش الاحتلال بينهم هاجاريحالة الطقس.. رياح نشطة علي مناطق من جنوب سيناء
اقتصاد

تراجع مفاجئ لدولار السوق السوداء ليسجل 47 جنيها.. و4 أسباب وراء الحكاية

الدولار والجنيه
الدولار والجنيه

تراجعت أسعار الدولار بالسوق السوداء خلال التعاملات الحالية ليترواح سعره بين 46 إلى 47 جنيها، وذلك حسب متعاملين.

 

توقف حركة البيع والشراء

 

وكشف المتعاملون، أن حركة البيع والشراء متوقفة تماما عقب التراجع المفاجئ خلال الساعات الماضية، مشيراً إلي أنه بدأ التعامل على ارتفاع وقد وصل 59 جنيها، تليها تراجع في الأسعار بشكل كبيرة.

وشهدت أسعار الدولار في الأسواق خلال الأيام الماضية تراجعاً كبيراً بعدما سجل 73 جنيها، نتيجة للعديد من العوامل التي ساعدت على تراجع سعره، من بينها قرب اتفاق مصر بشكل نهائي مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض جديد.

 

قرض صندوق النقد الدولي

 

ويتوقع الخبراء والمحللين للشأن الاقتصادي أن يكون بين 7 إلى 10 مليارات دولار، مع التأكيد على أنه الصندوق عدل أولياته من ضرورة تعويم الجنيه كشرط أساسي للحصول على القرض إلى التعامل أولا مع التضخم المرتفع ثم بعد ذلك النظر إلى سعر الصرف، والاكتفاء حاليا ببعض المرونة في سعر الصرف دون تحريره بشكل كامل، بالإضافة إلى قيام الجهات الأمنية بالقبض على عدد من المضاربين في السوق السوداء وتقديمهم للمحاكمة بتهمة الإضرار بالسوق والتعامل مع الصرف بما يخالف قوانين البنك المركزي.

 

 

 

 

رفع أسعار الفائدة

 

من جانبه قال الدكتور أشرف غراب، الخبير الاقتصادي، إن الانخفاض الراهن في سعر الدولار مقابل الجنيه رد فعل على العديد من الإجراءات التي تم اتخاذها مؤخراً من بنيها قرار البنك المركزي برفع سعر الفائدة 2% على الإقراض والإيداع لمواجهة التضخم، حيث قرر البنك المركزى المصرى رفع سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بنسبة 2% أى 200 نقطة أساس، ليصل إلى 21.25%، 22.25% و21.75%، على الترتيب، وقرر البنك المركزى المصرى رفع سعر الائتمان والخصم بواقع 200 نقطة أساس ليصل إلى 21.75%.

وأشار إلى أن هذا القرار أدى أيضاً إلى انخفاض ملحوظ في سعر الذهب، الذي يجري تسعيره وفقا لقيمة الدولار بالسوق الموازية.

 

الضربات الأمنية

 

وأوضح غراب أن الضربات الأمنية المكثفة، التي تم توجيهها للمضاربين بالعملة الأجنبية في السوق السوداء، تأتي كواحد من أهم أسباب التراجع الذي يشهده الدولار حاليا، لافتا إلى أن الارتفاع البالغ الذي شهده الدولار في الأيام الأخيرة، بالسوق السوداء، أدى إلى تراجع الطلب عليه، مما دفع المضاربين إلى خفض سعره.

 

الاستثمارات الخليجية

 

وأضاف غراب: 'من أسباب التراجع أيضا، انتشار المعلومات عن تدفق استثمارات خليجية ضخمة، بمليارات الدولارات، على مصر الأيام القادمة' من خلال الاستثمارات المتوقع دخولها عبر مشروع رأس الحكمة بمبلغ يتراوح بين 22 إلى 45 مليار دولار.

وتوقع الخبير الاقتصادي، أن يشهد الدولار مزيدا من الانخفاض في السوق الموازية، مع ضخ كميات كبيرة منه بالأسواق عن طريق البنوك، سواء بتوفير العملة الصعبة، من قرض صندوق النقد الدولي، وأيضا استكمال برنامج الطروحات الحكومية.

سعر الدولار الضربات الأمنية الاستثمارات الخليجية دولار السوق السوداء

اقتصاد