الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
تحذيرات جديدة من مخاطر أطفال «داعش».. محلل: «سيخلق عناصر جديدة»مواعيد عمل مترو الأنفاق في ثاني أيام عيد الأضحى المباركالقبض على عدد من مشجعي منتخب إيطاليا وصربيا خلال منافسات...زوارق الاحتلال تُطلق نيرانها تجاه المناطق الشمالية لقطاع غزةالغندور حكما لـ مباراة الزمالك والمصري.. حكام مباريات الاثنين في...قائد سرب في سلاح الجو الإسرائيلي: نشعر بالإحباط بعد تصعيد...عبير صبري: مخدتش حقي فنيا.. وبكره الظلم الموجود في الوسط...كانوا خارجين يتفسحوا.. تفاصيل مصرع وإصابة 4 أشخاص في حادث...مفاجأة.. استخدامات مدهشة لمعجون الأسنان لن تتخيليهاخريطة تعاقدات الأهلي خلال الصيف.. كيف يفكر كولر في تدعيم...أوكرانيا: نحتاج روسيا على طاولة المفاوضاتلماذا يعاني مرضى سرطان الرئة من استجابة أسوأ للعلاجات؟
تحقيقات

إسلام أنور: إنسان يحترق تناقش حدود الإنسان ومسؤولياته

ملتقى الكتب معهد جوته
ملتقى الكتب معهد جوته

تناول الكاتب الصحفي، إسلام أنور، الأسئلة الفكرية التي تدور بذهن شخصيات رواية "إنسان يحترق" للكاتب الألماني نيكول ليوبيتش، وترجمة الدكتور صلاح هلال.

وقال إسلام أنور، خلال فاعلية "ملتقى الكتب"، بمعهد جوته بالقاهرة، إن "هارتموت" أحد أبطال الرواية وهو يعبر عن الشخص المناضل، الذي وصل إلى مرحلة كبيرة من التطرف لمدافعته عن قضية مجتمعية ضد "الطاقة النووية".

ملتقى الكتب بمعهد جوته

إسلام أنور: ندخل إلى مساحة الطفل ومشاعره في رواية “إنسان يحترق”

وأضاف إسلام أنور، أنه هناك علاقة فكرية وإنسانية جمعت بين الأم وهارتموت، فبعد معرفتها ب "هارتموت" تحولت إلى شخص نباتي، وتوقفت عن الكثير من الأشياء في حياتها بما في ذلك الطبخ والأعمال اليومية، لأجل ذهابها إلى المظاهرات وتوزيع المنشورات، حيث اتقلبت حياتها وحياة أسرتها تماما.

ولفت إسلام أنور، إلى أن هذا العمل يتميز بأنه يدخلنا بشكل أعمق إلى مساحة الطفل الصغير ومشاعره، وهو الرواي، الذي أراد حياته أن تكون سعيدة وهادئة، فلم تتعامل والدته و"هارتموت" مع قضايا مجتمعهما بشكل موضوعي، وإنما بشكل متطرف.

صلاح هلال: "إنسان يحترق" تحمل أبعادًا إنسانية غير قضية الطاقة النووية

صلاح هلال: يتطرف الشخص عند ظنه امتلاك الحقيقية المطلقة

إسلام أنور: رواية "إنسان يحترق" تناقش حدود الإنسان ومسؤولياته

وشدد إسلام علي أن بطل الرواية "هارتموت" دمر نفسه ولجأ إلى الانتحار في النهاية لأجل قضيته البيئية، وكرس حياته ونفسه لحماية قضيته ولكن بالعنف، ونشاهد هذا العنف في تدمير حياة الطفل هامو، ووالدته، تلك السيدة التي أحبته أيضا دمر حياتها وكان يستقطبها أيضا للدفاع عن قضية "الطاقة النووية" بتدمير حياتها وصولا إلى التفكير في الانتحار لاحقا.

ملتقى الكتب بمعهد جوته

واختتم إسلام حديثه، بأن الرواية تناقش أيضا فكرة حدود الإنسان ومسؤلياته في الحياة، وأيضا تناقش رحلة تعافي الطفل "هانو" من إساءات الطفولة، مشيرا: العمل به أسئلة إنسانية وفكرية كثيرة.

وكانت مناقشة رواية "إنسان يحترق" لنيكول ليوبيتش، مساء أمس، بحضور المترجم والكاتب أستاذ مساعد الدكتور صلاح هلال، وأدار الندوة الكاتب الصحفي إسلام أنور.

رواية “إنسان يحترق” للكاتب نيكول ليوبيتش

الرواية للكاتب نيكول ليوبيتش، هو كاتب وصحفي ألماني من أصل كرواتي، والحاصل على العديد من الجوائز الأدبية، وروايته "إنسان يحترق" تناقش موضوعات إنسانية تهمنا جميعًا، وتَمسّ حياتنا، مثل المسؤولية، والحب، والخسارة، والهوية، كما تعالج الرواية أيضًا بعض المواضيع الرئيسية مثل البحث عن الهوية، والتعامل مع التجارب المؤلمة، وقد سعى المؤلف في كتابة قصة إنسانية ممتعة، لا تخلو من الكثير من المشاهد المؤثرة، مكتوبة برشاقة وبساطة، مما يجعلها رواية إنسانية مذهلة وذكية ودافئة لأبعد مدى.

إسلام أنور رواية إنسان يحترق الدكتور صلاح هلال ملتقى الكتب بمعهد جوته بالقاهرة التطرف الطاقة النووية

تحقيقات