الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
من المسؤول عن انتشار عمالة الاطفال في الوطن مصر؟السيسي يتسلم أوراق اعتماد 13 سفيرًا جديدًا بالقاهرةدفاع خلية أبو تراب: المتهمون تأثروا بخطب الشيخ محمد حسان...بعثة الزمالك فى الكاميرون تخضع لمسحة طبية قبل مواجهة بطل...ضبط المتهمين بالتشاجر بالحجارة في الدقهلية بسبب خلافات بينهمضبط المتهم بإلقاء مولوتوف على شاب وطعنه على أحد المقاهي...ليفاندوفسكي يقود تشكيل برشلونة ضد ألتشى فى الدوري الإسبانيالتخطيط: 5417 مشروعا بالمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكيةحياة كريمة تعلن إطلاق ”أنت الحياة” أول قافلة تنموية شاملة...مظلة الحماية الاجتماعية تغطى الجميع تنفيذا لتوجيهات الرئيس السيسىسماح أنور: بقالى 18 سنة ماشربتش مياه وممكن نشرب وإحنا...تجديد لافتة هوليوود قبل الذكرى المئوية على إنشائها
عالمي

عصابات مستوطنين إرهابية.. الخارجية الفلسطينية تصدر بيانا شديد اللهجة ضد استفزازات إسرائيل

الخارجية الفلسطينية
الخارجية الفلسطينية

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية بأشد العبارات التصعيد الحاصل من جانب المستوطنين واعتداءاتهم الاستفزازية ضد الفلسطينيين وأرضهم وممتلكاتهم، خاصة في موسم قطف الزيتون.
وقالت الخارجية في بيان صدر عنها، اليوم الجمعة، إن “الاعتداء الأخير لعصابات المستوطنين الإرهابية بالحجارة على سيارات المواطنين قرب الشارع الرئيس الواصل بين بيت لحم والخليل، قد أدى لإصابة الطفل الرضيع محمود إياد بنات من مخيم العروب في عينه، واصفة هذه الجريمة بأنها اعتداء يرتقي لمستوى الشروع بالقتل.
وحملت الخارجية حكومة الاحتلال برئاسة بنيامين نتنياهو المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجريمة، خاصة وأن جيش الاحتلال يوفر الحماية والإسناد لمنظمات المستوطنين الإرهابية، كما أن ما تسمى منظومة القضاء في دولة الاحتلال توفر الغطاء القانوني لعناصر تلك المنظمات وارهابها يوميا وبشكل متواصل.
وأضافت الخارجية أن منظومة القضاء الإسرائيلي جزء لا يتجزأ من منظومة الاحتلال، وتعمل على شرعنة العدوان المتواصل ضد شعبنا، وعلى تنفيذ مخططات دولة الاحتلال الاستعمارية التوسعية على حساب أرض دولة فلسطين، مشيرة إلى استهداف مدرسة رأس التين التي تتعرض لمؤامراة قضائية احتلالية تهدف إلى هدمها، علما بأنها شيدت بتمويل أوروبي.
وشددت الخارجية على أنها ستواصل عملها السياسي والدبلوماسي والقانوني لفضح تلك الجرائم، ولضمان محاسبة من يرتكبها ويقف خلفها أمام المحاكم الدولية خاصة الجنائية الدولية.

موسم قطف الزيتون المستوطنين الخارجية الفلسطينية اسرائيل

عالمي