الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
قبودان يُحذر من أزمة كل عام دراسى ”التكدس وتأخير الكتب...من المسؤول عن انتشار عمالة الاطفال في الوطن مصر؟السيسي يتسلم أوراق اعتماد 13 سفيرًا جديدًا بالقاهرةدفاع خلية أبو تراب: المتهمون تأثروا بخطب الشيخ محمد حسان...بعثة الزمالك فى الكاميرون تخضع لمسحة طبية قبل مواجهة بطل...ضبط المتهمين بالتشاجر بالحجارة في الدقهلية بسبب خلافات بينهمضبط المتهم بإلقاء مولوتوف على شاب وطعنه على أحد المقاهي...ليفاندوفسكي يقود تشكيل برشلونة ضد ألتشى فى الدوري الإسباني
عالمي

رئيس وزراء قيرغيزستان يضع خطة لاستقرار الأوضاع في البلاد

الرأي العام

وضع رئيس وزراء قيرغيزستان الجديد صادر جباروف خطة عمل جديدة لحكومته تتضمن إجراءات لاستقرار الوضع في البلاد.
وقال جباروف -في تصريحات نقلتها وكالة أنباء "تاس" الروسية اليوم /الأحد/- "أؤكد أن جميع خطواتي وإجراءاتي ستكون لصالح الدولة... حان الوقت لتضافر جهود جميع القوى التقدمية في البلاد والعمل معا للتوصل لحلول تخرج البلاد من الأزمة الراهنة، وفي خطتي حددت 10 قضايا على رأس الأولويات التي تتطلب حلولا عاجلة".
وأشار جباروف إلى أن خطته تتضمن إجراءات لاستقرار الوضع في البلاد وحماية المستثمرين والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وضمان الأمن الغذائي، وتقديم جميع المسؤولين المتورطين في الفساد إلى العدالة، إضافة إلى التفاوض بشأن تجديد وإعادة هيكلة الديون الخارجية، ومراجعة بعض الاتفاقات الخاصة بالاستثمار الأجنبي، قائلا "قد تكون القرارات بشأن هذه الأمور صعبة، لكنني أعد بأنني سأعمل بطريقة عادلة وشفافة ومنفتحة".
وكان البرلمان القرغيزي قد وافق على جباروف كرئيس للوزراء يوم أمس /السبت/، وقال جباروف إنه في حديثه الأخير مع رئيس قيرغيزستان سورونباي جينبيكوف وعد الرئيس بأنه سيتنحي بعد تعيين جباروف رئيسا للوزراء.
وتم ترشيح جباروف لمنصب رئيس الوزراء وسط احتجاجات وأعمال شغب واسعة النطاق في قيرغيزستان منذ 5 أكتوبر، وفي الساعات الأولى من يوم 6 أكتوبر بدأ ممثلو الأحزاب التي فشلت في دخول البرلمان الاضطرابات، واستولوا على المباني الحكومية وأطلقوا سراح الرئيس السابق ألمازبيك أتامباييف وسياسيين آخرين من بينهم جباروف من مراكز الاحتجاز.

وحث رئيس قيرغيزستان سورونباي جينبيكوف على إعادة العملية السياسية إلى المجال القانوني ووقع قرارات بإقالة الحكومة ورئيس الوزراء وتعيين رؤساء إنفاذ القانون الجدد، وأعلن جينبيكوف في مرسوم حالة الطوارئ في بيشكيك من 9 أكتوبر حتى 21 أكتوبر.

عالمي