الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
هل يلغى الكبير أوي 8 بسبب الحريق؟الدوري المصري، الأهلي يتقدم على بلدية المحلة بثنائية بعد 30...القاهرة الإخبارية : تدمير دبابة للاحتلال من نوع ميركافا بحي...دي بروين يدرس الرحيل عن مانشستر سيتيبالصور.. تشييع جثمان الشاعر بخيت بيومي بمسقط رأسه في الدقهليةلاعبة طائرة الأهلي: التتويج بالسوبر مجرد بداية وهدفنا إسعاد الجماهيرجمعية الإغاثة بغزة: الوضع الإنساني في القطاع كارثي والأغلبية تعاني...مواعيد القطارات في شهر رمضان 2024.. تعديلات بالجملةالسفيرة الأمريكية بالقاهرة تزور جناح جامعة النيل في معرض EDUGATE...قطر تحذر من الاقتحامات الإسرائيلية للمسجد الأقصى مع اقتراب شهر...أحمد عمر هاشم: رئيس الجمهورية والإمام الأكبر دائما في نصرة...الحماية المدنية تسيطر على حريق مزرعة برتقال في قويسنا بالمنوفية
مقالات

جمال عبدالجواد: السمة الأساسية للوضع في مصر هو الانفتاح المتزايد

الدكتور جمال عبدالجواد بمعرض الكتاب
الدكتور جمال عبدالجواد بمعرض الكتاب

قال الدكتور جمال عبدالجواد، عضو الهيئة الاستشارية ومدير برنامج السياسات العامة بالمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، إن توقعات العام الجديد شديد الصعوبة وأهم مصدر لبناء توقعاتنا للعام الحالي هو العام السابق عليه، موضحًا أن المجتمعات لا تعرف عام جديد وقديم، تُواصل تغيرها ونموها وحركات المجتمع لها.

جاء ذلك خلال ندوة “توقعات مصرية للإقليم والعالم في 2024” والتي نظمتها قاعة فكر وإبداع بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ55، بحضور الدكتور جمال عبدالجواد، عضو الهيئة الاستشارية ومدير برنامج السياسات العامة بالمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، والدكتور خالد حنفي، خبير بالمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، والدكتور عبدالمنعم سعيد، عضو مجلس الشيوخ ورئيس الهيئة الاستشارية بالمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، والدكتور مدحت نافع، مستشار وزير التموين والتجارة السابق والخبير الاقتصادي، وأدار الندوة الدكتور خالد عكاشة، مدير عام المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية.

ظهور مومياء ثعلب فى معرض القاهرة الدولى للكتاب.. ما القصة؟

 

معرض القاهرة الدولي للكتاب

وأوضح “عبدالجواد” أن السمة الأساسية للوضع في مصر، هو الانفتاح المتزايد في المجال العام، وهو ما شاهدناه في 2023، حيث أن كل المؤشرات تقول إن الانفتاح مرشح للاستمرار.

وكشف أن هناك 3 سمات أساسية بنيت عليها توقعات العام 2024، وهي أولا: الانفتاح في المجال العام المصري، وقد شهد ملف مسجوني الرأي انفراجة كبيرة، وتمتع عدد كبير بحريته وهذا مسار مهم للانفتاح على المجال العام.

وأضاف أن المسار الثاني هو الحوار الوطني وقد بدأ متأخرا لكن المؤكد أنه بهذا الشكل أضاف للحياة السياسية المصرية شيئا لم يكن موجود فيها، وهو منبر للحوار بين ممثلين لتيارات سياسية مختلفة وقد يكون بلا سقف، وهذا متغير مهم في الحياة السياسية، مشيرًا إلى أن هناك جولة جديدة من الحوار الوطني ستركز على الاقتصاد، وسيصبح ملمح من الملامح الرئيسية للحياة السياسية في مصر لتبادل القوى الرأي مع الدولة وقوى الحكم، من ناحية تنظيم الحياة السياسية في مصر.

وتابع أن المسار الثالث هو الانتخابات الرئاسية، وقد بدأ في 2023 ومستمر حتى 2024، وقد كانت انتخابات تأسيسية وفق معاني كثيرة، مقارنة بالانتخابات السابقة، حيث كانت أول انتخابات تتم في ظروف طبيعية ويمكن القياس عليها وما سيكون عليه شكل النظام السياسي في الفترة المقبلة، لأنها شهدت تعددية في المرشحين لم نراها من قبل، وهم مرشحين جادين مثلوا أحزاب سياسية حقيقية.

واستطرد أن الأحزاب السياسية ستلعب دورا أكبر في الحياة السياسية الفترة المقبلة، ويرتبط هذا بالإصلاحات السياسية ونتائج الحوار الوطني، كما سيشهد الحوار تفكيك لملف المحبوسين على ذمة قضايا الرأي، وستشهد الحياة السياسية حالة من المرونة، وهناك طلب متزايد لمشاركة الحياة السياسية، وأتمنى أن تستجيب الدولة بشكل أسرع لتعميق مصالح الحوار.

 

 

الدكتور جمال عبدالجواد

مقالات