الرأي العام
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودانرئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرخالد طاحونمدير التحريريوسف قبودان
منتخب مصر للكرة الطائرة يستعد لبطولة كأس التحدي في الصينلبنان: سقوط شهيد إثر غارة جوية إسرائيلية على بلدة ”الشهابية”...الدوري المصري، أسامة فيصل يقود هجوم البنك الأهلي أمام الجونةإخماد حريق في عمارة سكنية بالتجمع الأولترتيب رمي الجمرات الثلاث أيام التشريق.. هل يجوز في يوم...ما حكم ترك طواف الوداع للحائض؟.. الإفتاء ...الكرملين: بوتين يبدأ زيارة إلى كوريا الشمالية غدًا تستمر لمدة...محافظ الجيزة يشهد توزيع ١٢.٥ طن من لحوم الأضاحي علي...وزير الزراعة يتابع جهود حماية الأراضى الزراعية من التعديات في...أسعار المكرونة اليوم الإثنين 17-6-2024 في أسواق ومحال المنياجيش الاحتلال: 241 عسكريًا لا يزالون يتلقون العلاج بعد إصابتهم...جيش الاحتلال: 662 ضابطا وجنديا قتلوا و582 أصيبوا بجروح خطيرة...
عالمي

الأمم المتحدة تحيي اليوم العالمي للبيئة

اليوم العالمي للبيئة
اليوم العالمي للبيئة

تحيي منظمة الأمم المتحدة في مثل هذا اليوم ٥ يونيو من كل عام اليوم العالمي للبيئة، حيث تغطي الأراضي العشبية والشجيرات والسافانا حوالي نصف سطح الأرض. موزعة من أوراسيا وباتاغونيا إلى إفريقيا وأستراليا، وتعد موطن لملايين الأشخاص، وتغطي الأراضي العشبية والشجيرات والسافانا حوالي نصف سطح الأرض موزعة من أوراسيا وباتاغونيا إلى إفريقيا وأستراليا، وتعد موطن لملايين الأشخاص.

وتواجه النظم البيئية تهديدات متزايدة في جميع أنحاء العالم، بداية من الغابات والأراضي الجافة إلى الأراضي الزراعية والبحيرات، وتصل تلك المساحات الطبيعية والتي تعتمد عليها وجود البشرية مرحلة الانهيار.

ووفقًا لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر، فإن ما يصل إلى 40 في المئة من أراضي الكوكب متدهورة، مما يؤثر بشكل مباشر على حوالي نصف سكان العالم، كما زاد معدل مدة الجفاف بنسبة 29 في المئة منذ عام 2000 وبدون اتخاذ إجراءات عاجلة، قد تؤثر حالات الجفاف على أكثر من ثلاثة أرباع سكان العالم بحلول عام 2050، ويعد استعادة الأراضي ركيزة أساسية لعقد الأمم المتحدة لاستعادة النظم البيئية (2021-2030)، وهو نداء عالمي لحماية وإحياء النظم البيئية في جميع أنحاء العالم، وهو أمر حاسم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

ويركز اليوم العالمي للبيئة 2024 على استعادة الأراضي، ووقف التصحر وبناء مقاومة الجفاف تحت شعار "أرضنا مستقبلنا، معا نستعيد كوكبنا"، ولا يمكن إعادة الزمن إلى الوراء، لكن يمكننا زراعة الغابات، وإحياء مصادر المياه، وإعادة التربة، ونحن الجيل الذي يمكنه التعايش بسلام مع الأرض، وسيوافق عام 2024 الذكرى الثلاثين لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر، وستعقد الدورة السادسة عشرة لمؤتمر الأطراف (COP 16) لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر (UNCCD) في العاصمة السعودية، الرياض، في الفترة من 2 إلى 13 ديسمبر 2024.

وفي هذا اليوم يوم يقوده برنامج الأمم المتحدة للبيئة (UNEP) ويعقد سنويًا في 5 يونيو منذ عام 1973، ويعتبر اليوم العالمي للبيئة أكبر منصة عالمية للتوعية العامة بالبيئة ويحتفل به ملايين الأشخاص حول العالم وتستضيفه المملكة العربية السعودية في عام 2024.

منظمة الأمم المتحدة في مثل هذا اليوم اليوم العالمي للبيئة

عالمي